وردة إبداع

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة منتدي وردة إبداع
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

إبداع غير محدود


موضوع عن ملابس الاطفال

شاطر
avatar
ايه محمود
عضو ذهبى
عضو ذهبى

تاريخ التسجيل : 29/06/2013

موضوع عن ملابس الاطفال

مُساهمة  ايه محمود في الأحد أغسطس 04, 2013 7:40 pm

لا يعتني الكثير من الآباء والأمهات بنوعية ملابس أبنائهم وألوانها بدعوات كثيرة منها أنه لا يزال لا يدرك الألوان، ومازال صغيرا على الموضة، وأشياء من هذا القبيل، ولا يقصد بعدم الاعتناء رخص المنتج أو بساطته، ولكن المقصود هنا نوعية الملابس حيث تكون القطنية منها هي الأكثر راحة للطفل وكذلك الألوان فإن الطفل يعي تماماً الألوان، وهي تؤثر سلباً أو إيجاباً على الصغير بل وتكون الخط الأول من خيوط شخصيته، فالألوان الداكنة تؤثر سلباً على مزاج الطفل، والعكس في الألوان الفاتحة الزاهية تشعره بالارتياح والفرح ويكون أكثر غبطة، كما أنها تساعد على استعداده الفطري لاستقبال المعلومات وتميز الصالح منها عن الطالح. كما تعتبر المقاسات مهمة بالنسبة لراحته فهناك أمهات يفضلن شراء ملابس فضفاضة واسعة بمقاسات أكبر بدعوى النمو السريع للأطفال ظانة أنها تفعل الصواب، وهي لا تدري أنها تؤذيه بهذا التصرف حيث تصيبه بنوع من التشتيت الفكري عندما ينظر في المرآة فلا يستطيع التعرف على نفسه بسهولة.
وكذلك في المنزل حيث من المفترض أن تتيح الأم لطفلها اختيار ملابسه وتكتفي بدور الموجه حيث نرى أطفالاً يحبون التعبير عن أنفسهم باختيارهم الملابس التي سيرتدونها في المنزل فيترك الطفل لعدم كسر إرادته خاصةً في حالة عدم وجود زيارات أو أقرباء في المنزل، ويكمن دور التوجيه من خلال عدم السماح للطفل بتخفيف ملابسه شتاءً أو ارتدائه الملابس الثقيلة صيفاً، ولا يحبذ علماء النفس إفراط الأم في التأكيد على الطفل بضرورة المحافظة على ملابسه سواءً من ناحية النظافة أو حتى لا يصيبها التقطيع، فذلك من شأنه أن يجعل حركة الطفل محدودة، كذلك يشعره بعدم الاستمتاع بطفولته، فلا نظافة الملابس، ولا شيء آخر يعنيه سوى اللعب الذي يستطيع من خلاله اكتشاف العالم المحيط به.
من ناحية أخرى تنتقد عدة أمهات ذوق طفلها واختياره لملابسه الأمر الذي يصيبه «بزعزعة الثقة بنفسه»، فعلى الأم بدلاً من هذا الانتقاد أن تقوم بتوجيهه وتقويم الحس الذوقي لديه.
وعلى جانب آخر يجب على الأمهات أن يراعين عدة أنواع من الأقمشة لا يجب أن تحملها خزانة ملابس أطفالها، وهي الملابس التي تحتوي على أنسجة صناعية مثل البوليستر الذي يحتوي على النايلون الذي لا يمتص العرق، ومن المعروف أن جسم الطفل يفرز الكثير من العرق بشكل متواصل، فعند ارتدائه لهذه النوعية تكون من المشاكل التي تؤثر تأثيراً بالغاً على الصغير حيث يحبس العرق داخل بشرته مما يسبب له بثوراً وحساسية جلدية.
يعني هذا أن الاختيار الواجب يفيد في حياة الطفل كلها، ولا تعني زياء الأطفال إنها محددة بعمر الطفل، ولكنها قد تسبب له مشاكل تنمو معه حتى بعد خروجه من مرحلة الطفولة إلى الشباب والرجولة، والعكس صحيح فإن للاختيار أو حُسن الاختيار بالنسبة للأنسجة والألوان يجعل من هذا الطفل الصغير رجلا إيجابيا لا يحمل أي سلبيات طفولته معه.

    الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 18, 2017 6:35 am